الرئيسية / أخبار رياضية / محمد نور بعد ايقافه أكد أنه يملك عدة أمور تدعم موقفه القانوني

محمد نور بعد ايقافه أكد أنه يملك عدة أمور تدعم موقفه القانوني

قرر محمد نور لاعب فريق الاتحاد المعتزل تقديم استئناف ضد قرار محكمة “كأس” والقاضي بإيقافه أربع سنوات، كاشفًا أنه لم يتمكن من حضور جلسة الاستماع بسبب التأشيرة التي لم تصدر لدكتوره المتابع لقضيته، جاء ذلك في أول تعليق له عبر حسابه في “تويتر” وجاء في تغريداته:

“بقلب متقبل بقضاء الله وقدره، تلقيت قرار محكمة كأس بإعادة إيقافي، وبمشيئة الله سأواصل في القضية لأبعد حد لإثبات براءتي”.

وأضاف: ما ذكرته محكمة كأس أنني حصلت على جلسة استماع لم أتمكن خلالها أنا وفريق الدفاع من إثبات خروج المعمل السويسري من المعيار الدولي.. تعليقي على ذلك لم نحضر جلسة استماع، حيث إن عضو فريق المحاماة د. طارق رمضان وهو الخبير العلمي والشاهد على فتح العينة B وجلستي الاستماع لم يحصل على تأشيرة دخول سويسرا، علمًا بأن د. طارق حضر للسفارة السويسرية 3 مرات لم يحصل خلالها على التأشيرة وجميع مراجعاته للسفارة السويسرية مثبتة بالمستندات، وعليه لم نتمكن من حضور جلسة الاستماع على عكس ما ذُكر..

‏وزاد كاتبًا: “أحبائي شكرًا على مشاعركم النبيلة.. أقول لكم ولجميع من يقف مع الحقيقة وبعد أن اتفقت مع المحامين.. سنستأنف القضية، هناك عدة نقاط تدعم موقفي القانوني، وبإذن الله سأحصل على محاكمة عادلة تظهر براءتي للعلن”.

‏وختم بالقول:”لكل من سعى خلف إيقافي واحتفل به.. قال تعالى “وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.”

المصدر سبق